الجودة الصحيةالمكتبة الطبيةدورات صحيةمقالات IGTS

تعريف و مفهوم الجودة الصحية الخدمى والانتاجى

في الآونة الأخيرة انتشر الحديث عن الجودة، بمختلف مجالاتها، فقد أصبح مفهومها ملامساً لحياتنا اليومية على كافة الأصعدة، بما في ذلك الإنتاج، والتعليم، وجودة الحياة نفسها، بالإضافة بالطبع لجودة الرعاية الطبية.

دعونا تعرف إلى المزيد عن الجودة، ومفهومها، وتطبيق معاييرها، بما في ذلك مشروع تحسين جودة الرعاية الطبية، وجودة الخدمات الطبية، وغيرها من التطبيقات.

مفهوم الجودة

يقصد بها خلو الخدمة المقدمة أو السلعة من العيوب مع قدرتها على تلبية الحاجة المخصصة لها من البداية، بالإضافة لإرضاء متلقي هذه الخدمة أو مشتري هذه السلعة، لذلك نجد الكتيرون يطلقون عليها النوعية.

 بالطبع هذا يعتمد على وجود مقاييس متفق عليها لاعتماد النوعية للخدمات والمنتجات المختلفة.

عن طريق الالتزام بالمقاييس هذه يمكن الوصول لأعلى درجات النوعية، سواء كانت في الإنتاج أو الرعاية الطبية أو غيرها من مختلف المجالات.

مفهوم الجودة في الرعاية الصحية

يشمل ذلك تقديم كافة الخدمات الطبية عالية النوعية لكل من يحتاجها. 

بالطبع جودة المستشفيات، وكذلك المراكز الطبية المختلفة تعتمد على تطبيق المعايير المنصوص عليها، بواسطة الإدارات الطبية، بالمنشآت المختلفة، وعن طريق وجود دليل الجودة الشاملة للمراكز الطبية المختلفة.

أبعاد الجودة الصحية

كما ذكرنا سابقاً، فإن هناك تنوع في أبعاد النوعية، فمثلاً توفير الخدمات الطبية بشكل لائق وبأقل التكاليف يعد من أحد هذه الأبعاد، أيضاً فإن منع حدوث تداخلات دوائية، وتجنب الآثار الجانبية للأدوية من أهم أبعادها، كذلك فإن نوعية الحياة مع مراعاة اقتصاديات الدواء تعد من هذه الأهداف.

تطبيق معايير الجودة الصحية 

كما تقدم فإن الإدارات الصحية المنبثقة عن وزارات الصحة بمختلف الدول تضع المعايير المختلفة بالمنشآت الصحية.

بهذا يتوفر دليل شامل بهذه المقاييس بالمراكز الطبية المختلف، ويعمل أخصائيي الجودة بالمستشفيات على تطبيق هذه المعايير ضمن مشروع تحسين الجودة.

كما يقدم أخصائي الجودة عدة محاضرات عن الجودة الصحية لمختلف أعضاء الفريق الطبي؛ وذلك حتى يتأكد من إلمام الفريق الطبي بمعايير الجودة بالمنشأة الصحية.

شاهد ايضا:

الجودة الصحية ومجالاتها

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى