معايير الجودة الصحية فى التعليم العام | IGTS

معايير الجودة الصحية فى التعليم العام

معايير الجودة الصحية فى التعليم العام

مفهوم الجودة الصحية فى التعليم

ان الجودة الصحية داخل التعليم هيا عبارة عن نظام ادارى يعمل بشكل اساسى على مجموعة من الاخلاق والقيم

والمبادئ وتعتمد ايضا على توظيف البيانات والمعلومات المختلفة التى تختص بالعاملين وهذا بهدف استثمار

مؤهلاتهم المختلفة وايضا قدراتهم الفكرية وهذا من اجل تحقيق مستويات رفيعة من التنظيم الفكرى والابداعى

الذى يهدف لتحقيق التطور المستمر للمؤسسات التعلمية فبالنسبة للجودة الصحية فى مجال التعليم فأنها تعنى

وجود مجموعة من الاجراءات والمعايير التى لابد من تنفيذها بهدف الوصول الى حالة من التطور والتحسين المسمر

فى الناتج التعلمي وهذا يكون من خلال العمليات والانشطة الخاصة بهذا المجال والتى تجتمع مع الاساليب التى

تقوم بمساعدة المؤسسات العلمية المختلفة .

بداية مفهوم الجودة الصحية فى التعليم

فقد ظهر مفهوم الجودة الصحية بشكل عام فى ثمانينات القرن الماضى وهذا كان فقد فى الولايات المتحدة

الامريكية فى هذا الوقت وكان مفهوم الجودة الصحية فى هذا الوقت يعمل على التنافس الاقتصادى العالمى وغزو

الصناعة اليابانية فى الاسواق العالمية وهذا حول انظار العالم بأكملة للاهتمام بمفهوم الجودة الصحية لانه يقوم

على الابتكار والانتاج بالكفاءة المطلوبة.

معايير الجودة الصحية فى التعليم

ان الجودة الصحية فى التعليم تهتم بمواصفات معينة لكل الخريجين من المدارس والجامعات وهذا من خلال متابعة

نتائج تحصيلهم الدارسى عبر كل مراحلهم التعلمية التى مرو بها .

1- الجودة الصحية المناسبة لكل المناهج والمقرارت فى الكتب الدراسية.

2-الاهتمام بجودة البينة التحتية التى تخص المدارس والجامعات وبشكل عام جميع المؤسسات التعلمية.

3- الاهتمام بكفاءة الموارد البشرية التى تتمثل فى الاطار التربوى والتعلمى والادارى.

4- الاهتمام بالجودة الصحية التى يتم من خلالها التطوير فى المؤسسات التعلمية بشكل مستمر.

5- الاهتمام بتحسين الادارة للموارد البشرية بشكل صحيح وايضا الموارد المالية.

5- الاجابية لدى المستفدين من الخدمات التى توجد فى المدارس والجامعات.

المواد التى يتم من خلالها تحقيق الجودة الصحية فى التعليم

1- الاهتما بتطوير وتغير المناهج والبرامج التربوية وهذا من خلال بناء المقررات التى تهدف لتحقيق المهارات

المختلفة والكثيرة للطلاب وايضا الحرص على الجودة الصحية وكيفية بناء المعلومات فى التعليم الاحادى الذى يقوم

على جهد المعلم فقط دون ان يكون الطالب مشارك فيها.

2- الاهتمام بتحسين العرض التربوى لابد ان يكون فى كل المدن والقرى العمل بمبدأ تكافؤ الفرص لتحسين وتطوير

الظروف التعلمية .

3- الاهتما بالبنية التحتية لجميع المؤسسات التعلمية وامدادها بجميع الوسائل اللازوة لها حتى يتم تحقيق الهدف

الاساسى من التعليم.

4- الاهتمام بعناية الموارد البشرية وهذا يكون من خلال توفير الظروف المادية والعملية المناسبة التى تعمل على

مساعدة الاطار البشرى لتقديم الافضل دائما.

5- الاهتمام بالتمويل المادى الكافى لجميع المشاريع التعلمية وهذا مع ضرورة ترشيد النفقات الاقتصادية والاستفادة

من كل جزء منها.

6- الاهتمام بالاستفادة بالخبرات الاجنبية فى مجال الجودة الصحية فى التعليم بشكل عام.

 

دوراتنا