ادارة المستشفيات واهمية الموارد البشرية | IGTS

ادارة المستشفيات واهمية الموارد البشرية

ادارة المستشفيات واهمية الموارد البشرية1

اهمية الموارد البشرية لادارة المستشفيات فى القطاع الصحى

يشكل العاملون فى القطاع الصحى فى اى دولة نسبة كبيرة من اليد العاملة تتجاوز نسبة العشرة

بالمائة والعاملون فى القطاع الصحى نوعان هم:

1- القوى الفنية: وهم الاطباء واعضاء الفريق الصحى الذى يشمل الصيادلة واعضاء فريق التمريض والفنيين والاداريين

والزائرين الصحيين وهم صحاب مهن صحية.

2- القوى العاملة: وهى قوى تعمل فى المرافق الصحية كافة من المستشفيات ومراكز صحية ومراكز التشخيص

والمصانع والمعامل التى تنتج مواد صحية كمصانع الادوية والمستلزمات الطبية والمعدات التشخيصية وغيرها وهذه

القوى تختاراها ادارة المستشفيات لمساندة العمل الطبى وتضم عمالا مهرة وعمالا عاديين يعملون فى هذه

المرافق فقد طرأت زيادة كبيرة فى اعداد القوى البشرية الفنية منذ منتصف القرن العشرين نتيجة التطورات الكبيرة

التى حصلت فى النظم الصحية عامة وقد شملت هذه الزيادة:

1-زيادة فى العدد.

2-زيادة فى الاختصاصات وانواع المهن الصحية.

فمع شمول الرعاية الصحية معظم المواطنين بعد ان اصبحت الرعاية حقا من حقوق المواطن ازداد عدد المرافق

الصحية الضرورية لتوفير هذه الرعاية مما ادى الى المزيد من الطلب على اعداد الفريق الصحى بوجه عام لكن مع

ادخال التقنية الحديثة منذ منتصف القرن العشرين ازداد الطلب على مهارات جديدة لم تكن موجودة قبل هذا التاريخ

فبرزت اختصاصات جديدة فى الطب والتمريض ولاسيما فى انواع الفنيين الطبيين والاداريين داخل ادارة

المستشفيات”.

فارق الموارد البشرية فى القطاع الصحى وباقى القطاعات

هناك فارق بين القطاع الصحى وغيره من القطاعات فالتقنية ادت فى معظم القطاعات الاخرى الى وفر فى اليد

العاملة فمع استعمال المعدات الذكية الالكترونية خلف الطلب على العمال مثلما حصل مثلا فى صناعة السيارات او

مصانع الانسجة او المأكولات اما فى قطاع الصحة فقد ادت التقنيات الى استحداث اختصاصات جديدة لم تكن

موجودة من قبل كفنيى الاشعة والمختبرات على انواعها”.

ماذا تعنى الموادر البشرية لادارة المستشفيات ؟

تجدر الاشارة الى ان الاقتصاديين يعتبرون ان الاقتصاد مبنى على ثلاث ركائز هى الارض والموار البشرية والموارد

المالية وهذا الامر ينطبق بوجه خاص على القطاع الصحى فللموارد البشرية اهمية خاصة تتجاوز فى اهميتها فى

القطاعات الاخرى بأستثناء قطاع التعليم وذلك ان الموارد البشرية هى المعينة الاولى بنوعية الرعاية الصحية”.

شاهد ايضا:

ادارة الازمات داخل ادارة المستشفيات

دوراتنا