تأثير اضطربات الاكتئاب والقلق المختلط على الصحة النفسية

  2018-Oct-12
شارك على:

الصحة النفسية

لابد ان يشعر كل نسان بالراحة النفسية والسعادة فى حياتة ولهذا لابد ان يهتم الانسان بالصحة النفسية لانها تؤثر على جميع وظائف الجسم وهيا التى تعطى له القدرة على تحمل الضغوطات التى يواجهها من المجتمع المحيط بة فهناك عدة عوامل للصحة النفسية تقوم بالتأثير على حيات الانسان وايضا تقوم بالتأثير على سلوكياته فقد يعتقد بعض الاشخاص ان الصحة النفسية هيا ان يتمتع الانسان بالعافية فقط او ان يشفى من جميع الامراض ولكن يختلف مفهوم الصحة النفسية عن هذا فوصول الانسان الى الصحة النفسية السليمة والخالية من جميع الامراض النفسية فهذا يتطلب التوازن بين العوامل النفسية والعوامل العقلية والعوامل الروحية والعوامل البدنية وحتى يصل الانسان الى الصحة النفسية المثالية علية ان يدمج كل هذه الجوانب مع بعضها البعض . وايضا ان الصحة النفسية هى جزء لا يتجزأ من جسم الانسان فهي تؤثر على باقى اجهزة الجسم من الناحية الصحية فمن الممكن ان يمرض الانسان ويحتاج الى التدخل الطبي والعلاج وفى هذه الفترة اصبح للمرض النفسى ادراك علمى وايضا اصبح له الكثير من المتخصصين الذين يتعاملو مع المريض النفسى بسبب الاصابة به وهناك طرق حديثة للعلاج فلا يوجد داعى للخجل من الحديث لان اهم شئ هو الوقاية من المرض النفسى ومعرفة علاجه وايضا كيفية التعامل مع المريض النفسى وهناك اخصائيين للصحة النفسية يعرفون جيدا انه يجب التعامل مع المرض النفسى هو نفس التعامل معه كأى مرض يصيب الجسم وانه يصيب جسم الانسان ويحدث هذا المرض نتيجة مشاكل كبيرة قد تعرض لها الانسان ففى بعض الاحيان يكون المرض النفسى بالوراثة فيكون فى جينات احدى الوالدين وينتقل الى الاجيال الاخرى فيوجد العديد من الامراض النفسية مثل القلق والاكتئاب وايضا الاضطرابات النفسية والفوبيا والوسواس القهر وهناك ايضا اتواع عدية من الامراض النفسية المعروفة وكل مرض له علاجه الخاص وطريقة الخاصة ايضا فى العلاج وايضا فى سلوك الاخصائى .

المرض النفسى والصحة النفسية

ان المرض النفسى يعد مجموعة من الظروف الصحية التى ترطبة بحالة الصحة النفسية الخاصة بالانسان فهيا تتعلق بحدوث اضطرابات فى السلوك وايضا فى التصرفات وتغير حالة المريض الى حالة سيئة يشعر بها كل من يحيط به ولا يستطيع التعامل بشكل طبيعى او يعيش حياته دون وجود شئ يعيقها لان المريض حين يواجه مشاكل او ظروف لا يستطيع حلها ويستسلم لليأس والقلق فأذا تمكنو منه الى درجة كبيرة يمكن ان تمتد الى الانتحار فمن الصعب ان يتم تحديد المريض النفسى الا من قبل الاطباء او اخصائيين الصحة النفسية لانهم يستطيعون تحديد الامراض النفسية والعصبية والعقلية وايضا يستطيعون تحديد ما هو طبيعة المرض وكيف يتم معالجة كل حالة من الحالات التى تتعلق بالمرض النفسى الخاص بالصحة النفسية.

مرض الاكتئاب والقلق

ان مرض الاكتئاب والقلق الشديد له اعرض كثيرة فأن الاكتئاب والقلق حين يتم جمعهم معا يكون الامر سيئ جدا وهذا يستدعى ان يتم اللجوء الى اخصائى للصحة النفسية او طبيبا نفسيا لان الاعرض المتعلقة بهذا المرض متشابهة بأمراض نفسية اخرى فيجب تشخيصها من قبل اخصائى الصحة النفسية حتى يتم معرفة ما هو نوع المرض النفسى.

اعراض مرض القلق والاكتئاب المختلط

1- الاضطرابات الشديدة فى النوم وعدم الراحة عند النوم 2- عدم القدرة على التركيز 3- نفاذ الطاقة بسبب الارهاق المستمر لقلة الراحة اثناء النوم 4- الشعور الدائم بالضجر والاستياء 5- القلق الشديد والتوتر من اتفه الاسباب التى تحدث 6- سهولة البكاء من اتفه الاسباب 7- الاحساس الدائم بقدان الامل 8- التوقعات السيئة بستمرار 9- قلة الثقة بالنفس وايضا الاحساس بقلة الحيلة 10- البعد عن التجمعات العائلية وايضا البعد عن الاصدقاء والاقارب 11- الاصابة بالامراض القلبية 12- عدم الاهتمام بالمظهر الخارجى او بالنظافة الشخصية

اسباب اضطرابات القلق والاكتئاب المختلط

1- العوامل البيولوجية 2- العوامل النفسية 3-العوامل البيئية - اختلال يمكن حدوثه فى العوامل البيولوجية مثل عدم توازن الناقلات العصبية فى الدماغ والقابلية الجينية وهذا يؤدى الى هذا المرض -اما العوامل النفسية فهى التى تحدث عن طريق الضغوطات وايضا عن طريق الصدمات التى تحدث -اما العومل البيئية فهى مرتبطة بالعوامل البيولوجية والعومل النفسية وهذا يحدث من عدم استقرار الحالة الاسرية او يمكن ان تكون بسبب المستوى المادى . شاهد ايضا: دبلوم الصحة النفسية دورات صحية