اساسيات ادارة المستشفيات | المجموعة الدولية لخدمات التدريب IGTS

اساسيات ادارة المستشفيات

اساسيات ادارة المستشفيات

المقدمة

تخضع المستشفيات سواء كانت حكومية او خاصة لقوانين الإدارة الخاصة بالمؤسسات الخدمية ولكن الخدمات التي

تقدم في المستشفيات لا يكون هدفها الربح المادى فقط بل يجب ان يكون الدور الاساسي لادارة المستشفيات

هو تقديم افضل خدمة و رعاية للمريض و بأسعار مناسبة لجميع فئات المجتمع .

و يمكن تعريف الأدارة انها الاستفادة من الموارد المتاحة و تقديم افضل خدمة و بأقل تكلفة مادية دون التضحية

بجودة الخدمات المقدمة وعدم ارهاق المريض بمصروفات مادية عاليه و هو بالتأكيد امر صعب علي اي مؤسسة

و بالأخص المؤسسات الخدمية كالمستشفيات الحكومية و الخاصة .

لذلك اصبحت المشاكل تتلخص بشكل عام في الأدارة و ادارة المستشفيات هي الفيصل في نجاح المستشفي

او فشلها و هي المسئول الرئيسي عن تحقيق الوصول للأهداف الموضوعة. و يهدف تخصص ادارة المستشفيات

إلي استخدام الموارد والامكانيات المتاحة لتحقيق اهداف المستشفي مع الأخذ في الاعتبار الصعوبات و المعوقات

المتوقعة و معرفة كيفية التعامل معها و تفاديها عن طريق الاستعانة بالقوى البشرية و تحديد الادوار التي تقوم بها .

تشمل ادارة المستشفيات عدة عمليات وعند اتقان هذه العمليات تتحقق اهداف المستشفي بأعلي صور الكفاءة

و النجاح .

التخطيط : يعنب التفطير العميق في جميع الجوانب قبل الاقدام علي تنفيذ اي خطوة عن طريق الاعتماد علي الدراسات العلمية و التجارب السابقه في نفس المجال .

التنظيم : عن طريق تنسيق مهام العاملين و التأكيد علي التعاون بينهم من خلال التخصص و التقسيم لكل العاملين بالمستشفي .

القيادة : تتتم هذه العملية في ادارة المستشفيات عن طريق تحفيز المدراء للعاملين ماديا و معنويا لاستغلال طاقتهم الكاملة .

الرقابة : التأكد من مطابقة الخدمات المقدمة و تحديد الأخطاء و التعرف علي اسبابها و تحديد طرق علاجها .

اسس و مبادئ ادارة المستشفيات : 

هذه الاسس من الممكن ان تطبق في جميع المؤسسات بصفة عامة و فى ادارة المستشفيات بصفة خاصة :

مبدأ تقسيم العمل بين العاملين حسب التخصص .

مبدأ تنسيق الجهود بين العملين .

مبدأ توازن الادارة مع المسئولية .

مبدأ وحدة القيادة .

مبدأ التبعية بيت الاهداف الخاصة و الاهداف العامة .

مبدأ اادارة عن طريق تحديد الأهداف .

مبدأ الأدارة من خلال الاستثناء .

مبدأ تطبيق الرقابة و الأشراف .

مستويات ادارة المستشفيات :

يقوم مدير المستشفي بممارسة الوظائف الادارية الأربعة و هي ( التخطيط ، التنظيم ، القيادة ، الرقابة )

مستوى الادارة العليا .

مستوى الادارة الوسطى .

مستوى الادارة الاشرافية .

و يحتاج كل مستوى ادارى قدرات ادارية خاصة مناسبة لموقعه و يتطلب موقع ادارة المستشفيات و المستوى التنظيمي لها من المدير ان يجمع بين ثلاث مهارات :

مهارة علمية : من الضرورى ان تتوفر لدى مدير المستشفي القدرة علي الابداع و الادراك و الثقافة و النظرة الشاملة و التفاعل مع المواقف المتغيرة .

مهارة انسانية : عن طريق التعامل مع العنصري البشري في المستشفي و هم المرؤسين و كيفية استغلال قدرتهم في تحقيق اهداف الادارة و تحفيزهم و ارضائهم و توجيههم و تنمية مهاراتهم و قدراتهم .

مهارة فنية : تحتاج ادارة المستشفيات إلي المهارة الفنية و الابداع للارتقاء بكفاءة الاداء الذي يتطلب من المدير الاشراف و المتابعة و تعديل الاخطاء و محاولة اخفاءها .

و من السابق نستنتج ان ادارة المستشفيات هي عملية اتخاذ عدة قرارات تتحكم في سلوك و تصرفات العنصر

البشري الذي يقوم بالخدمة الصحية ، عن طريق استغلال العناصر و الامكانيات المادية من اجهزة و ادوات و تقنيات

لتحقيق هدف معين بأعلي نسبة كفاءة من خلال تقليل الوقت و الجهد و التكلفة المادية إلي اقل حد و تحقيق

الراحة و ارضاء المريض و اكتساب ربح مادي مناسب للمستشفي و العاملين بها لضمان استمرار الخدمة المقدمة

بنفس الكفاءة و العمل علي تطويرها ، و لكي تنجح ادارة المستشفيات في تحقيق اهدافها لابد ان تهتم بالعاملين

بها و توفر لهم الظروف الصحية و الاجتماعية المناسبة للقيام بأعماهم بأريحية و بأعلي درجة ممكنة .

شاهد المزيد حول ادارة المستشفيات

دبلوم إدارة المستشفيات

دوراتنا