الصحة النفسية للمرأة

عندما تكون الصحة نفسية للمرأة سليمة ومريحة تكون المرأة قادرة على أداء أعمالها والعناية بنفسها وأسرتها وحل مشكلاتهم والاهتمام بالخطط المستقبلية ولكن يمكن في بعض الأوقات أن تشعر بالقلق والتوتر وينتج عنه اعتلال في صحتها النفسية مثل ما يحدث في الصحة الجسدية تماماً وعدم القدرة على انجاز أي شيء ولا حتى الاهتمام بأسرتها وقد تكون المشكلة النفسية للمرأة أخطر من الجسدية لأنه لايمكن رؤيتها وهي فقط من يشعر بها وتحتاج الى الهدوء والسكينة وتهدئة أعصابها حتى لاتزيد من سوء حالتها ويمكن أن يمتد إلى العلاج النفسي.

 

من المشكلات التى تواجهها المرأة كثيراً هى التقدير الذاتى ويبدأ التطور فى هذا الجانب منذ الطفولة من المحيطين بها من الأسرة مثل والديها وأخواتها ومدرسيها عندما يعاملوها بتقدير واحترام لكيانها ومدحها عندما تحسن التصرف فعندما تشعر المرأة أن مجهوداتها مقدرة يكون تقديرها لذاتها جيد.

 

أما تقدير الذات هو عنصر مهم من عناصر الصحة النفسية للجميع بشكل عام وللمرأة بشكل خاص لكي تكون لديها القدرة على التعامل مع مشاكلها بأسلوب أفضل.

 

وتصاب المرأة بمشاكل نفسية عند زيادة الضغوط التى تتعرض لها وعند زيادة قوة هذه الضغوط لا تستطيع مواجهتها وحدها ولكنها تحتاج إلى مشاركة من الأشخاص التى تثق بهم من المحيطين بها والمقربين لمساعدتها وتقديم الحلول التى يمكن أن تكون واضحة وسهلة ولكنها تغفل عنها بسبب عدم استقرارها نفسياً.

 

ويمكن أن تصاب المرأة بحالة نفسية سيئة ليس لها سبب محدد وغالبا ماتكون بسبب الضغوط اليومية والأحداث التى تتعرض لها فتسبب لها التوتر العصبى والنفسى وليس من الضرورى أن يظهر فى نفس الوقت ولكن يمكن أن يظهر في وقت لاحق للحدث.

 

ويمكن لبعض المشكلات النفسية ان تكون بسبب عوامل مختلفة عند السيدات مثل:

  • تغير فى الهرمونات وسوء التغذية.
  • الإصابة ببعض الامراض.
  • الإفراط فى تناول الأدوية المهدئة والمسكنات.
  • التدخين والمشروبات الكحولية.

 

والأسباب الجسدية كثيرة سواء عرضية أو مرضية ولكنها تؤثر فى الصحة النفسية بشدة لذلك يجب الحرص في التعامل معها عند وصولها إلى هذه الحالة ويفضل استشارة الطبيب ومن الضرورى أن تحاط المرأة بكل من تحبهم وتثق فيهم فى هذه الفترة لكي تستطيع التخلص منها بشكل سليم.

 

ويجب على كل فرد البحث فى طبيعة الصحة النفسية ودراسة جوانبها لانها لاتقل اهمية عن الصحة الجسدية لكي يستطيع التعامل مع حياته ومشكلاته بأسلوب علمي سليم.

 

ولذلك تقدم إليكم المجموعة الدولية لخدمات التدريب IGTS  دبلومة الصحة النفسية والإرشاد النفسي التي تهيئ الفرد للعمل في مجال الإرشاد النفسي ولا حاجة للتنقل أو السفر لأن المجموعة تدعم خاصية التعليم المباشر (أونلاين Online) التي تتيح لك الدراسة والامتحانات في أي مكان وأي وقت وتوفير عناء التنقل مع الاستفادة بالمادة العلمية كاملة مع أقوى الأطباء والمتخصصين في العلاج النفسي لذلك لا تتردد في الحجز معنا فنحن بانتظارك.

دوراتنا



المقالة التالية
المقالة التالية
الصحة النفسية للفرد تتأثر بسهولة أكبر من تأثر صحته العامة…
Shares