التغذية العلاجية عند الاصابة بالاسهال

التغذية العلاجية عند الإصابة بالإسهال

التغذية العلاجية عند الاصابة بالاسهال

ما هو الاسهال :

الإسهال هو احدي وسائل دفاع الجسم لطرد المواد السمية والاجسام الغير مرغوب فيها وهو أحد الأعراض و المؤشرات للإصابة بعدة أمراض أو التسمم غذائي فالاسهال في حد ذاته ليس مرضا لذلك يجب عدم اهماله حتي لا يتحول الي حالة مزمنة وهنا يجب اتباع انظمة التغذية العلاجية عند الاصابة بالاسهال لتجنب الإصابة بالجفاف خاصة عند الأطفال و الرضع.

اهمية التغذية العلاجية عند الاصابة بالاسهال:

المشكلة الأساسية فى علاج الإسهال هب إضطرابات المعدة و الجهاز الهضمي التي تؤدي إلى فشل أى علاج دوائى فى أن يستقر داخل الجسم  وعلي نحو اخر فمن الممكن ان تسبب الأدوية العلاجية للاسهال وقف عملية طرد السموم من الجسم مما يؤدى إلي مشاكل اكثر تعقيدا لهذا فـ التغذية العلاجية عند الاصابة بالاسهال تعد طريقة مثالية للقضاء عليه دون التعرض لاي مخاطر او اعراض جانبية فاالتغذية العلاجية عند الاصابة بالاسهال هي وسيلة أمنه للتخلص من الاسهال عن طريق استخدام  بعض الوصفات الطبيعية و انواع معينة من الأطعمة .

اساليب التغذية العلاجية عند الاصابة بالاسهال:

من اساسيات التغذية العلاجية عند الاصابة بالاسهال ربط العناصر الطبيعية الموجوده في الاطعمه المختلفة والاستفاده منها في علاج المشكلات الصحية العديده و ومن اهم برامج التغذية العلاجية عند الاصابة بالاسهال استخدام المواد الغذائية التي تعمل علي التخفيف من الاسهال و الابتعاد عن الاغذية التي تزيد منه بجانب  مراعاة بعض العادات والسلوكيات الخاطئة التي من الممكن ان تزيد من الأسهال .

  • الاغذية المفيدة للتقليل من الإسهال :

1- الأغذية التي تحتوي على مواد تسمى “prebiotic components” التي تساعد في الحفاظ على البكتيريا المفيدة في الأمعاء منها :

– الموز : فهو علاج فعال للاسهال ،فهو من الأغذية سهلة الهضم و التي تحتوي على الألياف القابلة للذوبان  كـ” البكتين pectin ” و ” الإينولين inulin” الذي يحتوي علي مادة البروبيوتيك المهمة في تحفيز نمو البكتيريا المفيدة في الامعاء و تمتص الماء لتساعد على تنشيط حركة البراز في الامعاء . الموز يحتوي على عنصر البوتاسيوم بكميات وفيرة الذي يساعد علي تعويض نسبة من الاملاح التي يخسرها الجسم بسبب الاسهال ويساعد علي حفظ توازن سوائل الجسم.

2- النشويات العادية :  الأرز الأبيض والبطاطس المسلوقه والخبز الأبيض بدلا من الخبز الأسمرو المكرونة المسلوقة : فتعد هذه النشويات سهلة الهضمو تساعد على تهدئة حركة الامعاء وتخفيف تقلصاتها، ولكن يجب أن لا تشمل زيادة الدهون والزيوت لها.

3- التفاح : تحتوي قشرة التفاح الخارجية على الالياف القابلة للذوبان المعروفة بأسم “البكتين” والتي تلعب دور كبير في امتصاص الماء وتليين البراز.

4- اللبن الزبادي : يعمل علي تطهير الأمعاء من البكتيريا المسببة للإسهال ويحتوي على مادة “البروبيوتيك” التي تعمل على نمو البكتيريا المفيدة في الامعاء.

5- الأعشاب الطبيعية المهدئة للأمعاء مثل البابونج والنعناع فهي تساعد علي طرد الغازات وتخفيف التقلصات والتشنجات المعوية وتعمل كمضاد للالتهابات المعوية.

  • أغذية يجب الابتعاد عنها للتقليل من الاسهال :

1- الدهون و الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون و الزيوت.

2-  الحلويات و السكريات و العصائر المحلاه .

3- الكافيين والمشروبات الغازية.

4- الحليب و منتجات الالبان ماعدا الزباي.

  • العادات والسلوكيات التي يجب اتباعها ضمن التغذية العلاجية عند الاصابة بالاسهال:

1-  شرب السوائل و الماء بكثرة لتجنب الجفاف.

2- الابتعاد عن الوجبات الكبيرة والدسمة.

3- تقسيم الوجبات لعدة وجبات صغيرة علي مدار اليوم.

 

دبلومة التغذية العلاجية:

ويجب أن يكون الفرد على وعى تام ويعلم جيداً ما هي التغذية العلاجية وما يحتاجه جسمه فإذا كنت ترغب في الحصول على برنامج تغذية علاجية خاص بطبيعة جسمك وصحتك عليك البحث فى هذا النطاق ويمكن الاستعانة بدورة دبلومة التغذية العلاجية المقدمة من المجموعة الدولية لخدمات التدريب IGTS التى تتيح لك الدراسة وانت فى مكانك عن طريق البث المباشر (أونلاين Online) لتصبح أخصائي تغذية في بيتك لنفسك ولأسرتك ولعائلتك.

 

لمزيد من المقالات عن التغذية..

التغذية العلاجية

دوراتنا



المقالة التالية
المقالة التالية
ما هي التغذية العلاجية و ما هي اهم برامج التغذية…
Shares